عين على الحقيقة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نتشرف بدعوتكم للإنضمام إلى أسرة منتديات عين على الحقيقة
أو مشاركتنا أفكاركم لتطوير المنتدى .. من خلال ترك ملاحظاتكم في القسم الإداري ( منتدى بيت الزائر )
ولكم كل المحبة

عين على الحقيقة

حقائق,وضوح,متابعة أحداث,دين,مجتمع,خبر,بدون خوف,بدون تحيّز
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من إنجيل الحكمة التاوية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admin_m
Admin
avatar

عدد المساهمات : 400
تاريخ التسجيل : 11/12/2009
العمر : 40

مُساهمةموضوع: من إنجيل الحكمة التاوية   الثلاثاء أبريل 03, 2012 12:22 pm

التاوية هي عقيدة أو مجموعة من المبادئ المشتـقة من الـفلسفة والديانة الصينية القديمة,,, ظهرت في القرن الرابع قبل الميلاد
من بين كل المدارس العقلية التي عرفتها بلاد الـصين تعتبر التاوية الثانية من حيث تأثيرها على المجتمع بعد العقيدة الـكونفشيوسية

التاوية,,, بالمعنى المتداول اليوم تشمل تيارين أو مدرستين متباينتين :
مدرسة فلسفية نشأت أثناء الفترة الكلاسيكية لحكم سلالة "تشو" في الصين
المدرسة الثانية عبارة عن مجموعة من معتقدات الدينية طورت خمسمائة سنة بعد المدرسة الأولى وفي ظل حكم سلالة "هان"
يطلق اليوم على هاتين المدرستين الطاوية الفلسفية والطاوية الدينية على التوالي
نشأت المدرسة الأخيرة بعد ظهور أحد الحكماء واسمه "لاو-تسه" قام الأخير بإملاء تعاليمه على أحد المنتسبين إلى المدرسة الطاوية الأولى وهو "تشانغ داولنغ"
وقعت هذه الأحداث في جبال السيشوان ويؤرخ البعض أحداثها سنة 142 بعد الميلاد
على الرغم من التأثيرات ذات الطابع الديني والمأخوذة من المعتقدات القديمة للأهالي الديانة الشامانية الكهانة أو الشعوذة على رغم كل هذه التأثيرات استطاعت المدرسة الطاوية الفلسفية الحفاظ على نفسها في نفس الوقت شقت الديانة الطاوية لنفسها طريقا وسطا ويتجلى تأثيرها أكثر في الثقافية الشعبية الصينية


لأن هناك قبحاً يرون في الجميل جمالاً
لأن هناك جمالاً يرون القبيح قبيحاً
الوجود واللاوجود يأتي كل منهما من الآخر
يتكامل الصعب والسهل
يتوازن الطويل والقصير
يتساند العالي والمنخفض
يتجاوب الصوت والصمت
يتتابع القبل والبعد
لذلك
وحده الحكيم لا يتدخل في مسار الأشياء
و بدون كلمات يعلم
العشرة آلاف تولد وتموت بلا توقف
الذي يهبها الحياة لا يزعم الإمتلاك
يعينهم ولا يطلب عرفاناً
يتم عمله ولا يدعي الفضل
العمل ينجز وينسى
لذلك لا يفنى أثره



السماء والأرض مستمرتان في الوجود
لماذا تبقى السماء والأرض
لإنهما لا تحسان بوجودهما
الحكيم يضع نفسه في الأخير
ليجدها في الأمام
عندما ينسى نفسه
يجد نفسه
لإنه لا يحس بنفسه
يستطيع تحقيق نفسه



معرفة الآخرين ذكاء
معرفة الذات بصيرة
قهر الآخرين قدره
قهر الذات قوة
الراضي ..غني
المثابر رجل إرادة و هدف
المتصل بجذوره باق
الموت دون فناء
هو أبدية الحضور



إذا ثبتَ قلبك
على الصورة العظيمة
يأتي إليك العالم
الكل يأتي إليك في سلام
الطعام والموسيقى تغري العابرين بالتوقف
ولكن التاو في مروره عبر الفم
لا طعم له
إذا نظرت إليه لن ترى شيئاً
اذا أصغيت إليه
لن تسمع شيئاً
ومع ذلك
فإنه لا ينضب
مهما نضحنا منه



من غير أن تسافر بعيداً
تستطيع معرفة العالم كله
وبدون أن تنظر عبر النافذه
تستطيع رؤية الطريق السماوي
كلما إبتعدت
كلما قلت معرفتك
الحكيم وحده
يعرف دون أن يمشي خطوه
يميز دون أن ينظر
ينجز دون أن يتعب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://a-a-hakeka.ahlamontada.net
 
من إنجيل الحكمة التاوية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عين على الحقيقة :: القسم الديني :: إضاءات-
انتقل الى: